أخبار عاجلة
خرق "واعد" في بحوث علاج انفصام الشخصية -
تايلور سويفت تعبر عن أسفها بعد ابتلاع حشرة -

صربيا ترسل جيشها إلى حدود كوسوفو بعد اشتباكات بين الشرطة ومحتجين

صربيا ترسل جيشها إلى حدود كوسوفو بعد اشتباكات بين الشرطة ومحتجين
صربيا ترسل جيشها إلى حدود كوسوفو بعد اشتباكات بين الشرطة ومحتجين

إشترك في خدمة واتساب

وضع الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش جيش البلاد في حالة تأهب قصوى وأمر وحداته بالتحرك إلى أماكن قريبة من الحدود مع كوسوفو، اليوم الجمعة، وذلك بعدما اشتبك محتجون مع الشرطة في بلدة يمثل الصرب الأغلبية فيها بكوسوفو المجاورة.

وقال وزير الدفاع الصربي ميلوش فوتشيفيتش في بث تلفزيوني حي: “أمرت بتحرك عاجل (للقوات) نحو حدود كوسوفو. من الواضح أن هناك إرهاباً ضد المجتمع الصربي في كوسوفو”.

وأطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع في بلدة زفيتشان لفضّ حشد خارج أحد مباني البلدية. وحاول المحتجون منع حاكم من أصل ألباني منتخب حديثاً من دخول مكتبه عقب انتخابات قاطعها الصرب المقيمون في كوسوفو.

وقاطع نحو 50 ألف صربي يعيشون في أربع بلديات بشمال كوسوفو، من بينها زفيتشان، الانتخابات التي جرت في 23 نيسان احتجاجاً على عدم تلبية مطالبهم بنيل حكم ذاتي أكبر. ويمثل ذلك انتكاسة جديدة لاتفاق سلام أُبرم في آذار بين كوسوفو وصربيا.

وقالت شرطة كوسوفو في بيان إنّ خمسة من رجالها أصيبوا بجروح طفيفة عندما رشقهم المتظاهرون بالحجارة وأشياء أخرى. وأضاف البيان أنّ أربع سيارات للشرطة تعرضت للهجوم من بينها واحدة اشتعلت فيها النيران، مشيرا إلى سماع دوي إطلاق نار في المنطقة.

وقالت السلطات الصحية المحلية الصربية إنّ نحو عشرة أشخاص التمسوا الرعاية الطبية في مستشفى محلي بسبب تعرضهم لإصابات طفيفة وتأثرهم بالغاز المسيل للدموع.

واتهم بليريم فيلا، كبير موظفي الرئاسة في كوسوفو، “الكيانات الإجرامية وغير القانونية لصربيا” بتصعيد التوتر ومواجهة هيئات إنفاذ القانون. وأضاف في بيان “العنف لن يسود. صربيا تتحمل كامل المسؤولية عن التصعيد”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى ترمب يحتفظ بوثيقة سرية عن إيران