لوكاشينكو: المعركة المقبلة في آسيا

لوكاشينكو: المعركة المقبلة في آسيا
لوكاشينكو: المعركة المقبلة في آسيا

إشترك في خدمة واتساب

أكد رئيس بيلاروسيا ألكسندر لوكاشينكو، بمناسبة عيد استقلال الجمهورية، أن “الأميركيين يريدون الهيمنة ويريدون عالماً أحادي القطب ومن يرفع رأسه يتعرض للقصف، السبب يكمن في ظهور علاقات جديدة في العالم، تنادي بتعددية الأقطاب”.

ولفت إلى أنّ “اليوم هناك صراع ليس فقط من أجل موقعنا في الفضاء السوفييتي”، معتبراً أن “الجزء الأوروبي، كشف اليوم عن صراعه من أجل آسيا الوسطى”.

وأشار إلى أن “بعد الاحتجاجات في كازاخستان في وقت سابق من هذا العام، حذرنا من خطر زعزعة استقرار أوزبكستان. هناك شيء ما لم ينعكس في الدستور، لقد بدأت أوزبكستان في التحرك، واليوم يعلنون أن للأجانب يدا في الوضع المعقد هناك”.

وذكر لوكاشينكو أن “آسيا الوسطى مثلنا، وجدت نفسها بين نارين، من ناحية الأوروبيون والأميركيين، ومن ناحية أخرى الصين، مما يساعد آسيا الوسطى بشكل كبير على البقاء”، مشدداً على أن “المعركة المقبلة ستكون في آسيا الوسطى في القريب العاجل، وقد ظهرت بوادر ذلك العالم سينقسم”​

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى شحن الحبوب بين تركيا وأوكرانيا