«فرانس برس» تمنح جائزة «كايت ويب» لصحافي من ميانمار

«فرانس برس» تمنح جائزة «كايت ويب» لصحافي من ميانمار
«فرانس برس» تمنح جائزة «كايت ويب» لصحافي من ميانمار

إشترك في خدمة واتساب

فاز الصحافي الميانماري مرات كياو ثو بجائزة «كايت ويب» التي تمنحها وكالة «فرانس برس» عن تغطيته الدقيقة للنزاعات الاتنية والدينية في بلده، بحسب ما أعلنت الوكالة اليوم (الثلثاء).

ونال الصحافي البالغ من العمر 27 عاماً الجائزة عن سلسلة مقالات مخصصة للنزاعات في ولايتي شان وراخين في العام 2016. ونشرت مقالات مرات كياو ثو في اسبوعية «فرونتير» المحلية الناطقة بالانكليزية والمعروفة بنوعية تغطيتها على رغم ظروف العمل الصعبة للصحافيين في ميانمار.

وتعتقل السلطات صحافيين من ميانمار يعملان لدى وكالة «رويترز» منذ الاسبوع الماضي لانهما ارادا توثيق مناورات الجيش في ولاية راخين.

واعلن مدير وكالة «فرانس برس» لمنطقة آسيا-المحيط الهادئ فيليب ماسونيه ان «وكالة فرانس برس سعيدة لمكافأة صحافي ميانماري للمرة الاولى منذ انشاء هذه الجائزة في العام 2008». وأضاف أن ظروف العمل في ميانمار صعبة للغاية و«تبقى حرية التعبير معركة يومية. ان مرات كياو ثو هو احد هؤلاء المحاربين».

وجائزة «كايت ويب» تمنح باسم مراسلة وكالة فرانس برس التي قامت بتغطية حرب فيتنام وتوفيت في العام 2007 ، تكريما لشجاعة صحافيين محليين في آسيا. وقيمتها ثلاثة آلاف يورو وستسلم الى مرات كياو ثو خلال حفلة مطلع العام 2018 في رانغون.

وقال مرات كياو ثو ان هذه الجائزة «تشكل تقديرا لي شخصيا، لكن ايضا لكل الصحافيين في ميانمار الذين يعملون اليوم في ظروف صعبة جدا».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى