أخبار عاجلة
تكسب الملايين بفضل أداة بسيطة لحمل المجوهرات -
يسافر مع مسدس في جيبه من باربادوس إلى ميامي -

إعادة فتح معبر حدودي بين لبنان وسورية

إعادة فتح معبر حدودي بين لبنان وسورية
إعادة فتح معبر حدودي بين لبنان وسورية

إشترك في خدمة واتساب

أعادت السلطات اللبنانية والسورية اليوم (الخميس)، افتتاح معبر القاع - جوسيه بين البلدين الذي جرى إغلاقه قبل خمس سنوات نتيجة النزاع السوري.

وافتتح المعبر من الجانب اللبناني المدير العام للأمن العام عباس ابراهيم، فيما حضر على الجانب السوري وزير الداخلية محمد الشعار، ومحافظ حمص طلال برازي.

وقال ابراهيم خلال حفل الافتتاح: «اليوم وبعد اقفال قسري نتيجة العمل الإرهابي الذي تعرضت له المنطقة بأسرها، نحتفل واياكم بافتتاح هذا المعبر»، مشيراً إلى «التعاون مع الجهة السورية بما تفرضه الاجراءات والقوانين».

وستبدأ الحركة على معبر القاع - جوسيه ابتداء من الساعة السادسة صباحاً غداً.

وكان ابراهيم أوضح قبل ساعات على افتتاح المعبر أن «لا علاقة ل سياسة النأي بالنفس» بافتتاح المعبر، معتبراً أن «النأي بالنفس موضوع سياسي، أما التنسيق الامني لم يتوقف» بين البلدين.

ويعتبر المعبر أحد خمسة معابر رسمية بين البلدين الجارين، ويقع في شرق وفي محافظة حمص وسط سورية، وأقفل في 2012 مع بداية النزاع السوري مع سيطرة الفصائل المعارضة على الجهة المقابلة من الحدود.

ومن الجهة السورية، قال برازي: «سيعود الأمر الى ما كان عليه، وان شاء الله تعود حركة الترانزيت من وإلى لبنان إلى ما قبل العام 2012».

وأصبحت كل المعابر الحدودية الخمسة بين لبنان وسورية تحت سيطرة قوات النظام من الجانب السوري، وهي جديدة يابوس - المصنع، والدبوسية - العبودية، وجوسيه - القاع، وتل كلخ - البقيعة، وطرطوس - العريضة.

وتوجد على طول الحدود اللبنانية السورية معابر غير قانونية عدة معظمها في مناطق جبلية وعرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى السعودية: جاهزون للتصدي لتحوّرات “كورونا”
 

شات لبنان