أخبار عاجلة
الجيش يوقف عصابة خطف في منطقة القصر - الهرمل -
إصابات جراء انفجارات بمصنع عسكري في روسيا -

عقوبات أميركية على سوداني وأوغندي في شأن تجارة العاج والسلاح

عقوبات أميركية على سوداني وأوغندي في شأن تجارة العاج والسلاح
عقوبات أميركية على سوداني وأوغندي في شأن تجارة العاج والسلاح

إشترك في خدمة واتساب

أدرجت وزارة الخزانة الأميركية أمس (الأربعاء)، على قائمتها السوداء للعقوبات شخصين، أحدهما سوداني، قالت إنهما قدما دعماً لجماعة «جيش الرب» للمقاومة المحظورة في جمهورية أفريقيا الوسطى من خلال التجارة غير المشروعة في العاج والأسلحة والأموال بهدف إذكاء الصراع في المنطقة.

وقال مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع للوزارة في بيان إنه اتخذ إجراءات ضد الأوغندي أوكوت لوكوانغ وموسى هتاري من السودان بمساعدة من حكومتي بلديهما.

ومن شأن العقوبات الأميركية، مثل التي فرضت العام الماضي على «جيش الرب» للمقاومة وزعيمه جوزيف كوني، أن تمنع على الفور قيامهما بمعاملات مالية مع أميركيين أو تؤدي إلى مصادرة أي ممتلكات لهما تحت الاختصاص القضائي الأميركي. ووجهت «المحكمة الجنائية الدولية» في لاهاي اتهامات لكوني فيما يتعلق بجرائم ضد الإنسانية العام 2005.

وجاء في البيان أن لوكوانغ يشرف على تقديم الدعم اللوجيستي والخدمات بصفته وسيطاً في تجارة العاج لجيش الرب للمقاومة.

أما هتاري فذكر البيان أنه يعمل مورداً رئيساً للذخيرة والألغام والأسلحة والمواد الغذائية والسلع الأخرى للجماعة المسلحة.

وخاض «جيش الرب» قتالاً ضد القوات الأوغندية لحوالى عقدين من الزمان واشتهر بوحشيته وخطفه الأطفال لاستخدامهم مقاتلين أو استغلالهم.

وبعد طرد الجماعة من قواعدها في شمال أوغندا وما أصبح الآن جنوب السودان، انسحبت إلى منطقة غابات عبر الحدود بين جنوب السودان والكونغو وجمهورية أفريقيا الوسطى.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى جرحى في تصادم قطارين جنوب غرب إنغلترا
 

شات لبنان