نتانياهو يتهم أردوغان بمساعدة «الإرهابيين» وقصف الأكراد

نتانياهو يتهم أردوغان بمساعدة «الإرهابيين» وقصف الأكراد
نتانياهو يتهم أردوغان بمساعدة «الإرهابيين» وقصف الأكراد

إشترك في خدمة واتساب

اتهم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو اليوم (الاحد)، الرئيس التركي رجب طيب اردوغان بمساعدة «الارهابيين» وقصف الأكراد، وأنه لن يتلقى محاضرات منه، في اعقاب لقاء مع الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون في باريس.

وقال نتانياهو: «لن اتقبل دروساً في الاخلاق من مسؤول يقصف قرى كردية في تركيا، ويسجن الصحافيين، ويساعد ايران على الالتفاف على العقوبات الدولية، ويساعد الارهابيين خصوصاً في غزة»، رداً على سؤال في شان تصريح لأردوغان قال فيه ان «اسرائيل دولة ارهابية تقتل الاطفال».

وكان الرئيس التركي قال في وقت سابق اليوم، إن «فلسطين ضحية بريئة. أما اسرائيل، فهي دولة ارهابية، نعم، إرهابية»، مضيفا «لن ندع القدس تحت رحمة دولة تقتل الاطفال».

واضاف اردوغان «سنناضل حتى النهاية وبكل السبل ضد القرار الاميركي»، مذكرا بأن قمة لـ «منظمة التعاون الاسلامي» ستعقد الاربعاء المقبل في اسطنبول، مؤكداً انه خلال هذه القمة «سنظهر ان تطبيق هذا الاجراء لن يكون بهذه السهولة».

ويأتي موقفه، بعد ايام من اعتراف الرئيس الاميركي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لاسرائيل، الامر الذي نددت به انقرة بشدة.

وسبق ان اكد الرئيس التركي ان القدس «خط احمر بالنسبة الى المسلمين»، معتبرا ان قرار ترامب «باطل ومرفوض».

ووضعت خلف اردوغان أثناء القاءه الخطاب صورة قدمت على انها لفتى فلسطيني معصوب العينين من سكان الخليل في الضفة الغربية المحتلة، يقتاده جنود اسرائيليون.

وعلق الرئيس التركي مشيرا الى الصورة التي تعذر التأكد من صحتها حتى الان، «انظروا كيف يجر هؤلاء الارهابيون هذا الفتى ابن الـ14 عاما».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى البيت الأبيض: “كورونا” يمثل حال طوارئ