تابع إحصائيات فيروس كورونا لحظة بلحظة

ليل العراق مدجّج بالتظاهرات… وقنابل مسيلة “تخترق الجماجم”

ليل العراق مدجّج بالتظاهرات… وقنابل مسيلة “تخترق الجماجم”
ليل العراق مدجّج بالتظاهرات… وقنابل مسيلة “تخترق الجماجم”

إشترك في خدمة واتساب

شهدت العاصمة العراقية بغداد، مساء الخميس، تظاهرات ليلية كبيرة تطالب بـ”إسقاط النظام”، فيما ذكرت منظمة العفو الدولية أن 5 متظاهرين قتلوا بقنابل مسيلة للدموع “اخترقت جماجمهم”. ودعت المنظمة الدولية العراق إلى إيقاف استخدام هذا النوع “غير المسبوق” من القنابل، التي يبلغ وزنها 10 أضعاف وزن عبوات الغاز المسيل للدموع التي تستخدم بالعادة.

وتحولت ساحة التحرير في بغداد مركزا للحراك المطالب بـ”إسقاط النظام”، وهناك تمطر القوات الأمنية المتظاهرين بين الفينة والأخرى بالغاز المسيل للدموع. وقتل خلال 5 أيام ما لا يقل عن 5 متظاهرين بقنابل “اخترقت الجماجم”، أطلقتها القوات الأمنية، وفق منظمة العفو. وهذه القنابل المصنوعة ببلغاريا وصربيا هي من “نوع غير مسبوق” و”تهدف إلى قتل وليس لتفريق المتظاهرين، بحسب المنظمة.

ويأتي ذلك في وقت قتل أكثر من 250 شخصًا في احتجاجات واعمال عنف بالعراق منذ 1 تشرين الأول حسب حصيلة رسمية. ويسعى القادة السياسيون في العراق للتوصل إلى حل للاحتجاجات المتواصلة المطالبة بإسقاط رئيس الوزراء. وبدأ الحراك الشعبي في الأول من تشرين الأول احتجاجا على غياب الخدمات الأساسية وتفشي البطالة وعجز السلطات السياسية عن إيجاد حلول للأزمات المعيشية. وليل الأربعاء الخميس، شهدت ساحة التحرير أعمال عنف جديدة، ويحاول المتظاهرون منذ أسبوع كسر حواجز جسر الجمهورية الذي يؤدي إلى المنطقة الخضراء.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى إيران تعبر عن استعدادها لمواصلة شحناتها النفطية إلى فنزويلا