أخبار عاجلة
شاهد.. إطلالات محتشمة للنجمات في حفل joy awards بالرياض -
'الاشتراكي': زمن استباحة المنطقة لن يعود -

مراجعة لعبة Midnight Protocol

إشترك في خدمة واتساب

قدمت الكثير من الألعاب فكرة اختراق أجهزة الحاسوب والحواجز الأمنية في عالمها، ولكن لعبة Midnight Protocol تدور حول اختراق أجهزة الحاسوب دون وجود أي لعبة أخرى داخلها أو حولها.

ونتيجةً لذلك فإنك تستطيع تحقيق حلمك في أن تصبح أحد المخترقين الشهيرين الذين ظهروا في الأفلام القديمة. حيث تتيح لك اللعبة أن تتحكم في شخصيتك دون لمس الفأرة وعبر لوحة المفاتيح فقط.

وقد صدرت لعبة Midnight Protocol في أكتوبر الماضي لجميع أجهزة الحاسوب ومختلف أنظمة التشغيل الخاصة بها.

وتعتبر من الألعاب القليلة التي يمكنك تجربتها عبر أنظمة ماك ولينكس مباشرةً دون أي محاكيات.

قصة لعبة Midnight Protocol

تدور اللعبة حول مخترق خرج لتوه من السجن بعد أن تم إعتقاله بشكل خاطئ، وترغب بالطبع في الانتقام من المتسببين في اعتقالك.

وتبدأ بعد ذلك بمحاولة تتبع أحد المخترقين الآخرين يدعى Kraken من أجل الإنتقام منه. وتقوم بذلك عبر تتبع أعماله في شبكة الإنترنت.

وتقوم اللعبة بشرح قصتها وتقدم لك الأدلة عبر مجموعة من رسائل البريد الإلكتروني التي تجدها في الحواسيب التي تخترقها.

أسلوب اللعب والتحكم في الشخصيات

لا تحتوي اللعبة على أسلوب لعب بالطريقة المعتادة التي نعرفها، حيث تتحكم في شخصيتك داخل اللعبة عبر لوحة المفاتيح فقط.

وتقوم بكتابة جميع الأوامر الخاصة بالاختراق كأنك تقوم باختراق حاسوب حقيقي عبر لوحة المفاتيح بطريقة احترافية للغاية.

ويجب عليك أن تتعلم وتتقن هذه الأوامر حتى تتمكن من كتابتها بشكل سريع داخل اللعبة والفوز على خصمك.

كما تواجه مجموعة متنوعة ومختلفة من التحديات في كل مستوى داخل اللعبة، وكل تحدي يمثل مشكلة أمنية يجب عليك التغلب عليها مثل مؤقت قبل أن يغلق الحاسوب نفسه أو حوائط أمنية وتطبيقات أمنية تمنعك من الوصول إلى هدفك.

وتقدم لك اللعبة المساعدة على شكل مجموعة من البطاقات التي يمكنك استخدامها لتحصل على قدرات إضافية. وتستطيع شراء هذه البطاقات بعملة اللعبة داخلها.

كما يجب عليك أن تتقن اللعبة بشكل سريع وألا تستهزئ بها، حيث تصبح اللعبة صعبة للغاية وشرسة مع تقدمك في مستويات اللعبة.

وتعتبر هذه اللعبة من الألعاب الموجهة ناحية فئة معينة من المستخدمين الذين يحبون التحديات الذهنية ولا يخافون منها. 

كما أن اللعبة تحتاج إلى مستوى عالي من التركيز حتى تتمكن من الاستمتاع بها والاستفادة من عالمها الواسع. وتعتبر اللعبة إحدى الألعاب الفريدة من نوعها والتي لم نرى مثلها سابقًا في عالم الألعاب.

كيفية استخدام بطاقات الذاكرة مع هواتف آيفون

المصدر: البوابة العربية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تتبع ضغط الدم من خلال كاميرا الهاتف قد يصبح ممكنًا
 

شات لبنان