أخبار عاجلة
10 عادات بسيطة ستغير حياتك للأبد -
أغويرو: كنت اعاني من اعراض غير طبيعية -
مودريتش: اتمنى البقاء في البرنابيو -
العودة إلى الانهيار بدأت -
إتصالات غائبة -
نصيحة لم تُتَّخذ على محمل الجدّ -

حاصباني عن الطفل محمد وهبي: حالته كانت متطورة جدًا

حاصباني عن الطفل محمد وهبي: حالته كانت متطورة جدًا
حاصباني عن الطفل محمد وهبي: حالته كانت متطورة جدًا

إشترك في خدمة واتساب

أوضح حاصباني ملابسات حادثة وفاة الطفل الفلسطيني محمد مجدي وهبي في طرابلس، قائلًا: “تأكدنا أن هذا الطفل كان تحت تغطية “الأونروا” ماديا وهو يعالج من أشهر عدة من مرض خبيث وصعب جدا في مستشفيات عدة في الشمال، وتم توفير العناية الفائقة له في مستشفى في الشمال، وكذلك في مستشفى الكرنتينا، وتقرر إبقاؤه في الشمال اختصارا للمسافات. ولكن هذا الطفل لم يبق على قيد الحياة لأن حالته الصحية كانت متطورة جدا”.

وتمنى أن “لا يتم استغلال مأساة الناس والوفيات والحوادث التي تحصل وخصوصا مع الأطفال الذين يؤثرون علينا من خلال وسائل التواصل الاجتماعي والإعلام الحديث، إذ علينا احترام حرمة الموت والوفاة وإرادة الله”.

كلامه جاء خلال جولة له في مستشفى الكرنتينا الحكومي بعدما تم تحويله إلى مستشفى جامعي، وتفقد المبنى الجديد الذي هو قيد الإنشاء والقسم العامل في المبنى القديم والذي يضم قسم الأطفال.

واعتبر حاصباني أن “مستشفى الكرنتينا نموذج لطريقة صمود المستشفيات الحكومية التي هي مؤسسات عامة عليها تأمين اكتفائها الذاتي”، مشيرًا إلى “أننا نرى في مستشفيات حكومية أدت واجبها بشكل متكامل بالإدارة الرشيدة وبمتابعة من وزارة الصحة التي هي وزارة وصاية وليست سلطة الإدارة”.

وشدد على أن “الأهم والجزء الأساسي والحيوي من نجاح كل مؤسسة عامة هو التعاون مع بيئتها ومحيطها والمجتمع المدني والداعمين والقطاع الخاص والأهلي ما يؤدي إلى تجميع الخبرات من النواحي كافة ليكون المستشفى الحكومي كما مستشفى الكرنتينا نموذجيا”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق إتصالات غائبة
التالى مقدمات النشرات المسائية
 

شات لبنان