"متلازمة دريفت" شكل نادر من الصرع عند الأطفال.. تعرف عليه

"متلازمة دريفت" شكل نادر من الصرع عند الأطفال.. تعرف عليه
"متلازمة دريفت" شكل نادر من الصرع عند الأطفال.. تعرف عليه

إشترك في خدمة واتساب

قد يستغرق اكتشاف ما إذا كان طفلك مصابًا بمتلازمة "دريفت" -وهو شكل نادر من الصرع- وقتا، وقد يحصل طفلك على تشخيص خاطئ فى البداية لأن أعراضه قد تبدو مثل اضطرابات الطفولة الأخرى، ولذلك فإنه من المهم الحصول على التشخيص الصحيح، لأن إعطاء طفل مصاب بمتلازمة دريفت أدوية لعلاج مشاكل أخرى مثل نوبات الحمى يمكن أن يزيد أعراضه سوءًا، حسبما نشر موقع webmd.

وغالبًا ما يعانى الأطفال المصابون بمتلازمة دريفت من نوبات استجابة لمحفز مثل الحرارة أو الأضواء الساطعة، ولذلك يجب عليك أن تتعرف على محفزات طفلك، عن طريق الاحتفاظ بمفكرة، وتقوم بتدوين ما كانوا يفعلونه قبل كل نوبة، وبمرور الوقت، ستبدأ فى رؤية سلوك الطفل عند حدوث النوبة، وبمجرد اكتشاف مسببات النوبة لدى طفلك، يمكنك مساعدته على تجنبها.

وتعتبر الحرارة من أكبر مسببات النوبات لدى الأطفال المصابين بمتلازمة دريفت، ولذلك لا تعطِى طفلك حمامات ساخنة، وحافظ على برودة الماء، وفى الأيام الدافئة، ابقِ ابنك الصغير بالداخل حيث يكون الجو مكيف، وإذا كان عليهم التواجد فى الهواء الطلق فارتدوا ملابس واقية من الشمس وسترة تبريد للحفاظ على درجة حرارة أجسامهم منخفضة، وامنحهم الكثير من الماء لمنع الجفاف.

وحاول تجنب التغيرات السريعة فى درجات الحرارة، حيث يمكن أن يؤدى التحول السريع إلى الساخن أو البارد إلى حدوث نوبات، وتحرك ببطء وبشكل تدريجى عندما تأخذ طفلك للخارج فى البرد أو الحرارة.

وتعد الأضواء الوامضة أو الساطعة من مسببات النوبات الشائعة لدى الأطفال المصابين بمتلازمة دريفت، وستحمى النظارات الشمسية والقبعة عيون طفلك من أشعة الشمس عندما يكون فى الخارج أو فى مكان مضاء بشكل ساطع وتجنب أى شىء قد يحتوى على أضواء قوية، مثل الأفلام وألعاب الفيديو أو اللعب بالأضواء الساطعة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بعد الولادة.. تمارين للتخلص من ترهل البطن اعرفيها