دولة أوروبية تتخلى عن فرض سقف لأسعار الوقود

دولة أوروبية تتخلى عن فرض سقف لأسعار الوقود
دولة أوروبية تتخلى عن فرض سقف لأسعار الوقود

إشترك في خدمة واتساب

أعلنت الحكومة المجرية في وقت متأخر من مساء الثلاثاء، أنها تخلت عن فرض سقف لأسعار الوقود بعد أن أدى نقص البنزين إلى تهافت على محطات الوقود.

وقال رئيس مكتب رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان، غيرغيلي غولياس، في مؤتمر صحافي عقد على عجل: "تم إلغاء الإجراء" بأثر فوري، بناء على اقتراح من شركة الطاقة الوطنية العملاقة "إم أو إل".

مادة اعلانية

وانتقد العقوبات الأوروبية ضد روسيا، والتي لطالما اعتبرتها الحكومة المجرية سبباً في الركود الاقتصادي للبلاد.

وتابع: "ما كنا نخشى حدوثه حصل" وهو أن دخول حظر للاتحاد الأوروبي على النفط الروسي القادم عن طريق البحر، حيز التنفيذ الاثنين "تسبب في اضطراب ملموس في إمدادات النفط".

وفي وقت سابق، أشارت شركة الطاقة العملاقة إلى "أن وضع الإمدادات حساس".

وقال المدير التنفيذي لشركة إم أو إل المجرية العملاقة للطاقة غيورغي باتشا، في بيان: "ارتفع الطلب بشكل كبير والمستهلكون يقومون بالتخزين وقد بدأ التهافت على الشراء مدفوعا بالذعر".

ونشرت وسائل إعلام مجرية صورا لطوابير تمتد عشرات الأمتار أمام محطات وقود في مختلف أنحاء البلاد الثلاثاء، فيما شاهد مصور فرانس برس معظم المضخات خارج الخدمة في العديد من المحطات في بودابست.

وقال باتشا: "يوجد نقص جزئي في كل شبكتنا وربع محطات التعبئة فرغت تماما".

والنقص في المادة سببه انخفاض بنسبة 30% في الوقود المستورد، إضافة إلى عمليات الصيانة في إحدى منشآت التكرير التابعة لشركة إم أو إل، وسيستغرق حل المسألة "أسابيع عدة"، وفق باتشا.

لكن جمعية أصحاب محطات البنزين المستقلة ترى أن نقص الواردات سببه فرض الحكومة سقفا للأسعار وهو ما دفع الشركات الأجنبية إلى خفض شحنات الوقود إلى المجر.

وذكرت الجمعية في بيان تلقّت فرانس برس نسخة منه: "يتعين التخلي عن سقف الأسعار".

وقالت الحكومة إن تحديد سقف للأسعار، لعدد من السلع الغذائية الأساسية إضافة إلى الوقود، يهدف إلى دعم الاقتصاد وكبح جماح التضخم الذي يُنسب إلى تداعيات عقوبات الاتحاد الأوروبي على روسيا.

وبلغ التضخم السنوي في المجر 21.6% في أكتوبر/ تشرين الأول، هو أعلى معدل له منذ 1996، وثالث أعلى معدل في الاتحاد الأوروبي بحسب وكالة الإحصاء الأوروبية يوروستات.

غير أن حاكم بنك المجر المركزي غيورغي ماتولتشي اعتبر أن تحديد سقف لأسعار الوقود والسلع الغذائية يضيف "ثلاث إلى أربع نقاط مئوية إلى التضخم".

وقال ماتولتشي الذي يعتبر من حلفاء أوربان أمام لجنة برلمانية الاثنين "يتعين سحب (السقف) على الفور".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق السعودية تحدد القواعد التنظيمية للصناديق العائلية غير الهادفة للربح
التالى وول ستريت تفتح منخفضة وسط مخاوف حيال قرار المركزي الأميركي