بوادر أزمة جديدة للشركات الإيطالية بسبب جبل ضخم من الديون

بوادر أزمة جديدة للشركات الإيطالية بسبب جبل ضخم من الديون
بوادر أزمة جديدة للشركات الإيطالية بسبب جبل ضخم من الديون

إشترك في خدمة واتساب

بدأت بوادر أزمة جديدة تظهر للشركات الإيطالية الواقعة تحت جبل ضخم من الديون الحكومية التي منحت لها خلال جائحة .

وتعقّد هذه المديونية جهود الحكومة لمساعدة الشركات بالتغلب على الأزمة الأخيرة وهي ارتفاع تكاليف الطاقة.

مادة اعلانية

وبينما بدأت الكثير من الشركات الأوروبية تقليص القروض التي منحت لها خلال الجائحة، إذ تحمل الشركات الإيطالية رقما قياسيا من خطوط الائتمان المدعومة من الدولة كما بنهاية يونيو بقيمة 123 مليار يورو.

يذكر أن إيطاليا لديها أكبر ديون مضمونة من قبل الحكومة في منطقة اليورو، والتي لم يتم سدادها بعد.

وتجد العديد من الشركات الإيطالية أنه من الصعب استبدال القروض أو سدادها، في ظل ارتفاع أسعار الفائدة وتباطؤ النمو، وبعضها فشل في تلبية الشروط المرتبطة بهذه القروض.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق توضيح من وزارة البترول المصرية بشأن اجتماع لجنة تسعير الوقود
التالى مصر.. الأدوية وخدمات المحمول تترقب ارتفاعات جديدة في الأسعار