أخبار عاجلة
جديد كورونا في لبنان.. إليكم آخر الأرقام -

السعودية: إنطلاق منتدى "اكتفاء 2022" باستعراض 180 فرصة استثمارية

السعودية: إنطلاق منتدى "اكتفاء 2022" باستعراض 180 فرصة استثمارية
السعودية: إنطلاق منتدى "اكتفاء 2022" باستعراض 180 فرصة استثمارية

إشترك في خدمة واتساب

أنطلقت اليوم في شرق أعمال منتدى برنامج تعزيز القيمة المضافة الإجمالية لقطاع التوريد "اكتفاء 2022" والمعرض المصاحب، الذي تنظمه شركة أرامكو لبحث ومناقشة مجال سلسلة إمداد الطاقة، وذلك عبر التقاء شركاء الأعمال ببعضهم للتعرف على الفرص الهادفة لتطوير القطاع.

ويستعرض المنتدى 180 فرصة استثمارية لما يقارب 10 قطاعات وأكثر من 50 ندوة و5 جلسات حوارية تتحدث عن القطاع، كما سيتجاوز عدد الجهات المشاركة الـ250 جهة وما يقارب 15 ألف زائر للحدث والمعرض المصاحب له.

مادة اعلانية

وصممت أرامكو السعودية برنامج تعزيز القيمة المضافة الإجمالية لقطاع التوريد في السعودية "اكتفاء" من أجل تعزيز كفاءة وقيمة سلسلة الإمداد على مستوى الأعمال وتشجيع تطوير قطاع طاقة يتميز بالتنوع والاستدامة والتنافسية العالمية في البلاد.

ويشكل المنتدى أهمية كبيرة في تعزيز ورفد الاقتصاد السعودي من خلال إسهامه في جذب الاستثمارات ودعم خطط وبرامج التوطين وخلق فرص العمل المباشرة وغير المباشرة للمواطنين، فضلاً عن الدور المهم الذي يقوم به شركاء سلسلة التوريد في دعم النمو التنافسي المستمر لقطاع الطاقة والاقتصاد المحلي بصفة مستدامة.وتتركز الفرص الاستثمارية في منتدى برنامج تعزيز القيمة المضافة الإجمالية لقطاع التوريد، على المنظومة البيئية المعدنية والمواد اللامعدنية والكيميائية وغير التقليدية، بالإضافة إلى معدات وخدمات حقول النفط والمشاريع والخدمات البحرية.

ومن الفرص الاستثمارية في "اكتفاء 2022" التحول الرقمي والوقاية من الحريق والبيئة، والتوريد العام وأجهزة القياس والمعدات الكهربائية.

ويسهم برنامج "اكتفاء" بتعزيز النمو في بيئة الأعمال وتشجيع الشراكات طويلة الأمد لتوفير الفرص ودعم سلاسل الإمداد، علاوة على رفع معدل التصنيع والتصدير المحلي ويحفز الابتكار من خلال الشراكات والاستثمارات العالمية، وكذلك يعمل على رعاية وتدريب القوى العاملة المحلية في أكثر من 60 مجالاً ومن خلال 16 أكاديمية تدريب مهني.

وبات نموذج "اكتفاء" الذي أثبت نجاحه بمثابة حجر الزاوية لنموذج توطين هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية، مما سيسهم في تسريع وتيرة نضج وتطور المنظومة الصناعية في السعودية عبر مختلف القطاعات.

كما نجح النموذج في جذب الكثير من الاستثمارات وإيجاد منظومة من سلاسل الإمداد المتكاملة بغية مساعدة الشركات على بدء أعمالها داخل السعودية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى "إيجار": إطلاق النسخة الجديدة للعقد السكني في السعودية قريبا
 

شات لبنان