مصر تتصدر الأسواق الناشئة في جذب استثمارات أجنبية بـ2020

مصر تتصدر الأسواق الناشئة في جذب استثمارات أجنبية بـ2020
مصر تتصدر الأسواق الناشئة في جذب استثمارات أجنبية بـ2020

إشترك في خدمة واتساب

أكد وزير المالية المصري، الدكتور محمد معيط، أن الإشادات الدولية باستمرار تحسن أداء الاقتصاد المصري، تفتح آفاقًا رحبة لجذب الاستثمارات الأجنبية، بما في ذلك محافظ الأوراق المالية التي حظيت بإقبال متزايد من المستثمرين الأجانب، وسجلت شهادة ثقة عالمية جديدة.

وأوضح أن مصر أصبحت الأكثر جذبًا لتدفقات محافظ الأوراق المالية بالأسواق الناشئة خلال عام 2020، واحتلت، بحسب تقرير "دويتشه بنك" خامس أكبر تمركز للأجانب، وثالث أكبر تراجع في أسعار الفائدة.

وقال إن المؤشرات الجديدة التي تضمنها تقرير "دويتشه بنك" تعكس نجاح برنامج الإصلاح الاقتصادي في تهيئة بيئة أداء الأعمال، ورفع كفاءة المالية العامة للدولة، وخفض معدلات الدين والعجز والتضخم، وتحسين أداء الجنيه المصري أمام العملات الأجنبية.

ومن المتوقع أن تشهد الفترة المقبلة فتح مجالات مُحفزة أمام القطاع الخاص للشراكة في عملية التنمية الشاملة، بما يحقق النمو المستدام الذي يرتكز على الإنتاج والتصدير والاستثمارات، ويخلق المزيد من فرص العمل، ويُسهم في الارتقاء بالخدمات المُقدمة للمواطنين، وتوفير حياة كريمة لهم.

وأشار الوزير إلى أن حكومة بلاده تستهدف العمل على تحقيق المستهدفات المالية والاقتصادية على النحو الذي بدا واضحًا في مؤشرات أداء الموازنة العامة خلال الفترة من يوليو إلى ديسمبر من العام المالي الحالي.. وقد انعكس ذلك في النظرة المستقبلية لدويتشه بنك الذي توقع البنك زيادة معدل النمو إلى 5.8% خلال العام المالي الحالي، و5.9% خلال العام المالي المقبل بينما تستهدف الحكومة أن يبلغ معدل النمو 6% من الناتج المحلي الإجمالي في العام المالي 2020 / 2021".

وذكر "معيط" أن الإصلاحات الاقتصادية التي نفذتها الحكومة المصرية قفزت بترتيب مصر إلى المركز الثاني على مستوى الدول الناشئة في مؤشر "الميزان الأولى" بعد تحويلها مُعدل العجز إلى فائض أولي بنسبة 2 بالمائة من الناتج المحلي، والأول على مستوى الدول الناشئة في مؤشر خفض المديونية.

ولفت إلى نجاح بلاده في خفض دين أجهزة الموازنة العامة للناتج المحلي بنحو 18% في عامين فقط، لتصل النسبة إلى نحو 90%، ومن المتوقع خفضها مرة أخرى إلى 83% خلال شهر يونيو المقبل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى هل ينجح المركزي التركي بحماية شركات الصادرات؟