أخبار عاجلة

تابع إحصائيات فيروس كورونا لحظة بلحظة

الإعتداء بالضّرب على لارا خوري… من الفاعل؟!

إشترك في خدمة واتساب

ظهرت الممثلة اللبنانية لارا خوري قبل ايام والكدمات تغطي وجهها في اكثر من صورة نشرها بعض المتابعين لصفحتها على موقع ” فيسبوك ” وقد بدأت علامات الاستفهام تدور حول الموضوع خصوصاً ان ما هو بارز في تلك اللقطات يؤكد تعرضها للضرب المبرح على الوجه والعنق. الا ان التساؤلات والاستنتاجات توقفت عند تصوير اعلان خاص بالعنف الاسري لحساب احدى الجمعيات الاهلية في خصوصاً بعد ان خصصت المديرية العامة لقوى الامن الداخلي خطاً ساخنًا للتبليغ عن أي حالة عنف ممكن ان يتعرض لها أي مواطن بالتنسيق مع الجهات القضائية التي باتت تجرم المعتدين.

لارا خوري

لارا وكما اكدت هي بطلة الاعلان الذي سيتم الترويج له خلال المرحلة المقبلة للتوعية من مخاطر العنف الاسري الذي ادى في العامين الماضيين الى جرائم قتل تناولتها وسائل الاعلام اللبنانية والعربية.

 واشارت خوري الى انها لم تتردد في الموافقة على تلك الخطوة التي تعتبرها مهمة جداً ولها ابعادها الانسانية وقالت: “ربما اصبح الوقت مناسبًا للتوعية للحد من مخاطر العنف الاسري خصوصًا بعد ان وصل الامر الى موت عدد من الاشخاص اثر نوبات غضب ادت الى كوارث عائلية لا يقبلها العقل”.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أنغام تنفي علاقتها بخلاف دار الأوبرا وماسبيرو بسبب حفلها الأخير